حادث مأسوي يؤدي لوفاة عاملين بشركة التطهير بالبليدة

شهد مساء أمس الطريق الولائي رقم 62 و الرابط بين بوفاريك و الشبلي وقوع حادث مأسوي أليم أدى إلى وفاة عاملين بشركة التطهير بالبليدةو تعود حيثيات الحادث حسبما صرحت به مصالح الحماية المدنية إلى إنهيار التربة داخل حفرة كان عاملين يبلغان من العمر 38 و 48 سنة داخلها يقومان  بأشغال وضع القنوات الخاصة بالصرف الصحي ليتفاجآ بانزلاق التربة عليهما مما أدى إلى وفاتهما بعين المكان.

وأضاف ذات المصدر أن الجهود الكبيرة التي بذلها مصالح الحماية المدنية لإنقاذهما لم تفلح نظرا لعمق الحفرة و الكمية الهائلة من التراب.

كما تم نقل جثتي العاملين إلى مصلحة حفظ الجثث بالمؤسسة الإستشفائية لذات المدينة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site is protected by WP-CopyRightPro